"Подарки от Аллаха в некоторые дни"

Сообщение »

Ассаляму алейкум уа рахматуЛЛахи уа баракатух.
Встретился такой хадис. Достоверен ли он? И если да, то есть ли шарх к нему?
Пришло в хадисе Анаса бн Малика, да будет доволен им Аллах, то, что посланник Аллаха, да благословит его Аллах и приветствует, сказал: "Поистине, у вашего Господа в некоторые из дней бытия есть особые подарки, - постарайтесь же достичь их, ведь возможно такое, что один из вас сумеет получить такой подарок, после которого он не станет несчастным никогда" (Шейх аль-Албани назвал хадис хорошим, см. "ас-Сахиха" под номером 1890).

Джазакуму-ЛЛаху хайр.
Аватар пользователя
ummsalih
 
Сообщений: 110
Зарегистрирован: 12 авг 2009, 06:35

Re: "Подарки от Аллаха в некоторые дни"

Сообщение »

Ва ‘алейкум салям ва рахматуЛлахи ва баракатух!
ummsalih писал(а):Пришло в хадисе Анаса бн Малика

В указанной тобой книге под данным номером шейх аль-Албани приводит другой, похожий на него хадис, и называет его хорошим. Но то, что ты привела, он, напротив, называет слабым в «Да’иф аль-джами’» под №1917. И хафиз аль-Хайсами, который привел его в «Маджма’у-з-заваид» сказал, что в его иснаде присутствуют передатчики, которых он не знает.
Еще, приведенная тобой версия передается не от Анаса, а от Мухаммада ибн Маслямы. И шейх аль-Албани говорит, что этот хадис является свидетельствующим в пользу хадиса Анаса ибн Малика, что не означает, что хадис который ты привела является хорошим. Как я сказал выше, он называет его слабым, а Аллах знает об этом лучше всех!
Что касается шарха, то имам аль-Мунави, комментируя одну из версий этого хадиса, пишет в "Файдуль-Къадир":

1108 - (اطلبوا الخير) أمر بمعنى الخبر كقوله تعالى {افعلوا الخير} وقوله في خواص عباده {أولئك يسارعون في الخيرات} والخير هنا جميع أنواع البر (دهركم كله) أي مدة حياتكم جميعها لأن الإنسان لا يعلم نجاته في أي محل ولا في أي وقت تحصل ولهذا قال دهركم كله وفي المصباح يطلق الدهر على الأبد والزمان قل أو كثر لكنه في القليل مجاز على الاتساع (وتعرضوا) أي اقصدوا أو من التعرض وهو الميل إلى الشيء من أحد جوانبه (لنفحات رحمة الله) أي اسلكوا طرقها حتى تصير عادة وطبيعة وسجية وتعاطوا أسبابها وهو فعل الأوامر وتجنب المناهي وعدم الانهماك في اللذات والاسترسال في الشهوات رجاء أن يهب من رياح رحمته نفحة تسعدكم أو المعنى اطلبوا الخير متعرضين لنفحات رحمة ربكم بطلبكم منه قال الصوفية التعرض للنفحات الترقب لورودها بدوام اليقظة والانتباه من سنة الغفلة حتى إذا مرت نزلت بفناء القلوب وفي الصحاح نفح الطيب فاح ونفحت الريح هبت ونفحة من عذاب قطعة وفي المصباح نفحه بالمال أعطاه والنفحة العطية وقيل مبتدأ شيء قليل من كثير (فإن لله نفحات من رحمته يصيب بها من يشاء من عباده) المؤمنين فداوموا على الطلب فعسى أن تصادفوا نفحة من تلك النفحات فتكونوا من أهل السعادات. ومقصود الحديث أن لله فيوضاً ومواهب تبدو لوامعها من فتحات أبواب خزائتن الكرم والمنن في بعض أوقات فنهب فورتها ومقدماتها كالأنموذج لما رواءها من مدد الرحمة فمن تعرض لها مع الطهارة الظاهرة والباطنة بجمع همة وحضور قلب حصل له منها دفعة واحدة ما يزيد على هذه النعم الدائرة في الأزمنة الطويلة على طول الأعمار فإن خزائن الثواب بمقدار على طريق الجزاء وخزائن المنن النفحة منها تفرق فما تعطي على الجزاء له مقدار ووقت معلوم ووقت النفحة غير معلوم بل مبهم في الأزمنة والساعات وإنما غيب علمه لتداوم على الطلب بالسؤال المتداول كما في ليلة القدر وساعة الجمعة فقصد أن يكونوا متعرضين له في كل وقت قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم وفي وقت التصرف في أشغال الدنيا فإنه إذا داوم أوشك أن يوافق الوقت الذي يفتح فيه فيظفر بالفناء الأكبر ويسعد بسعادة الأبد (وسلوا الله) وفي رواية واسألوا الله (تعالى) أي اطلبوا منه (أن يستر) أي يخفي عن خلقه (عوراتكم) جمع عورة وهي ما يستحى منه إذا ظهر والعوار بالفتح العيب وقد يضم (وأن يؤمن) بضم التحتية وفتح الهمزة والتشديد (روعاتكم) أي فزعاتكم قال الراغب: الروع إصابة الروع واستعمل فيما ألقى فيه من الفزع يقال رعته وروعته وريع فلان وناقة روعاء فزعة والأروع الذي يروع بحسنه كأنه يفزع قال: يروعك أن تلقاه في وسط محفل.
ولقد أبدع المصطفى وأملح حيث أتى بجناس الاشتقاق بين عورات وروعات.


Может быть некоторые братья проявят усердие и переведут то, что здесь относится к теме?))
Баракаллаху фийкум!
Аватар пользователя
ФАРУК
 
Сообщений: 2249
Зарегистрирован: 08 авг 2008, 21:44
Откуда: http://hadis.info/


Вернуться в Узнать о достоверности хадиса и асара

cron